15‏/03‏/2013

excerpts from Glasgow

سلام الله عليكم جميعًا. 
------------------------------
ماذا يحدث في دهاليز المصاعد الخاصة بمكتبة الجامعة؟! 

يع! 

اللي بالأحمر = شوكولاه كت كات بالمناسبة :-]

" طربش: أكيد عرب! "

-------------------------------
عفكرة، سقف المصعد عال ٍ بعض الشيء؛ يعني المسألة عن سبق إصرار و ترصد (و عفونة كمان!) مش بس زهق أو برادة. 

(هسا بييجي نادر و بقول: الصبايا لهالدرجة طوال يعني؟ خخخخخخخخ)

لا و الله ما يكون لك فكر يا نادر - والحكي للجميع :]- الشباب الجلوين هون ب(يعلكو) أكثر من البنات!!
--------------------------------------
هذا المقطع قديم شوي، من حوالي 3 أسابيع. 
بتذكر لما وصلنا بمنتصف أيلول و خبرونا إنو لسا هذا اللي شايفينه و لا إشي، الشتاء الحقيقي بشباط و آذار. و الله ما كذبوا الجماعة! أحووووووووووووووو :(( 

*هناك عاصفة ثلجية بنهاية آذار* 


06‏/03‏/2013

convo

هذا الإدراج تحت تصنيف (تدوين قديم و عليه غبرة) مع إنو كتب في تموز 2012
و تم التحفظ عليه لغاية تاريخه و لغايات أخرى! :) 

معلش هو طويل حبتين ..(يحوي مقطعًا لمدة 10 دقائق تقريبًا!) و بدأ عندما فقدت فرصة الابتعاث (بشكل غريب شوي!) و حينها بدأنا بالبحث عن بدائل جديدة و حينها بدأت بالبحبشة داخل ما تبقى من عقلي عن -أيضًا- بدائل جديدة للحياة الإلكترونية

-------------------------------
طربش: قبل فترة كنت زهقان قلت لنفسي المذنبة خليني أروح على ملفك الصور الخاص بك على ال MSN و أضحك شوية و إذا بي أجده مقفلًا!

أنا: ياااااااااااااااااه، لهالدرجة الملل! + أنا أغلقت الحساب من فترة محترمة و لأسباب شبه-محترمة.. واخد بال حضرتك :)


طربش: أيوا أيوا .. فاهم أنا على حضرتك، سيبنا من الماضي المهبّب. 
و بعدها، خير اللهم اجعله خير، رحت أشوف أخبار الكتب عندك إيه بس برضك لقيت حسابك على ال good reads مقفّل! إيييييييه، حصل إيه هناك كمان؟ ما كنا متسمتعين بالعروض الهزيلة و التعليقات اللا ثرية هناك!

أنا: أديك قلتها! خلاص طفشت هو إحنا ناقصين chatting platform تاني
ناسي إني أنا لسا بتعالج من أعراض ال mirc! 

 طربش:أيوا أيوا.. افتكرت. طب و ال formspring ... ده يتقفل برضه! يا خبر أبيض 
حنسألك إزاي يعني بعد كده

أنا: يا طربش.. يا إشوح... سيبنا من العلاك الفاضي .. خلاص الواحد عدّا عال 33، كفاية لعب عيال بقى! 

 طربش: قصدك 34! بس معلش.. حنمشيهالك 

أنا: شكرًا.. (ربنا ينتقم منك!)

طربش: قلت حاجة؟

أنا: لا أبدًا.. سلامتك.
-----------------------------
هنا انتهت المسودة الأولى.. و كنا بصدد أخذ قرار بالرجوع للسعودية أو إلى مكان آخر أو البحث عن وظيفة في الأردن .. و لاحت فرصة البعثة من جديد مع جامعة  جديدة و لهاث جديد و إجراءات و .. و... و لكن الحمد لله الأمور تيسرت بشكل متسارع ...
---------------------------
طربش: بس الطامة الكبرى.. لما وجدت أنك اعتزلت من على تويتر! لم أصدق.. شو الحكاية يا معلّم.

أنا: لا حكاية و لا شي ابن عميييييي. شوفة عينك :)

طربش: لا،لا لا لااااااااااااااااا... 

أنا: آه، أجل، نعم، بلى، هَأ ْ (هذه الأخيرة بالشيشانية) 

طربش: أصلًا لن تقدر! :)

أنا: قد تكون محقًا (كنوع من التغيير لسنن الكون!)

طربش: أنا سمعت من مصادري الموثوقة إنو المدونة جاييها الدور، مزبوط؟

أنا: يا دي مصادرك اللي ياما ودتنا في دواهي!

طربش: لا تتهرب من الجواب! و شكلك فعلًا حتعملها! و بعدين وقتاش اتخذت هذا القرار ؟ أنا وين كنت! 

أنا: ---------------

طربش: إذا تمنعت عن التدوين فليس عن التعليق، مزبوط؟!

أنا: يخرب فنك يا طربش! تمنعت! اختياراتك اللفظية دائمًا مذهلة :] 
يا معوّد .. برضه مش متأكد، مش عارف شو طعمة التعليق بدون الاشتراك في التعليقات! و بصراحة حاسس إنو حيكون اعتزال شمولي.. 
مسألة محيّرة شوي. مممممم قد أترك لك هذه المهمة، شو رأيك؟ فرصة إنو حضرتك تنشط تعليقاتيًا :) 

طربش: don`t u drag me into this!  

أنا: جبان! 

طربش: جبان، لبّان.. أنا عندي كفاية من رصيد الجنون :].. لا شكرًا

أنا: - - - - - - (مسبات بالشيشانية) 

طربش: عكل حال، الموضوع ليس بذلك التعقيد .. تغيب فترة و بعدها تعود .. عادي! :) 

أنا: ........

طربش: شو يعني؟ آه؟ لأ! .. وضح .. فسّر .. شعبر 

أنا: ..........

طربش: لا واضح إنك فكرت مطولًا بهالشغلة..
----------------------
 طربش: أنت (شيء) ميوؤس منك! 

أنا: عقدة نقص بعيد عنك .. و كمان attention-seeker :) 

 طربش: عقد و انتا الصادق 

أنا: أشوف وجهك بخير .. لا إله إلا الله :) 


طربش: آخرتك ترجع!! :)) - محمد رسول الله





            رابط للمقطع:    http://vimeo.com/pilgrimfilms/amar 

* لمن هو جديد و/أو مصاب بأعراض الألزهايمر مثلي .. نبذة عن طربش

** المسألة المفروض أنها ليست بتلك الدراماتيكية و لكن للحق أنتم/نّ أصدقائي الوحيدون (ربما ما عدا من في الصورة أعلاه!) و التفكير بتقليل النشاط بدلًا من الانعزال لن ينفع معي! فعلًا محتاج ل(سرقة) الوقت من ها هنا، أريد أن أكون بمستوى التحدي الحالي و أن أغرف الاستفادة غرفًا! لأول مرة مذ أكثر من عقد أحس أني في تحدّ حقيقيّ
و ها أنذا أستعد للنزال. 

*** قد تشتاقون لبعض الوقت و هذا ما تشكرون عليه، و أنا سأشتاق أكثر، صدقوني. و لكن الجميل أن عددالمجانين (أهاذركم طبعًا.. الكل هنا بقاموسي = مبدع و صديق) في ازدياد و الغائبون ها هم يعودون (و لو رويدًا)
سأشتاق ليس للمناوشات و حسب بل للسماح لي / لنا لأن نكون جزءًا من حيواتكم + للاستزادة و الاستفادة من أفكاركم و خبراتكم، و بالتأكيد (مطابخكم) :)، من تطلعاتكم وآمالكم و تعلمكم من خيبات الأمل التي تدكنا بها الحياة!

أشكركم. 

**** لا أدري إن كانت غطسة طويلة أم ماذا و لكن يبدو أنني سأنام عن التدوين رويدًا رويدا. أغلب الظن أني سأعيد نشر تدوينات قديمة (ربما مع بعض التنقيح) و أحاول ربطها مع الوقت الذي نقضيه حاليًا في غلاسكو، لست متأكدًا . ربما! 

***** كنت قد بدأت بكتابة سطر عن كل واحد في عالمي البلوغري، سواء الناشط/ة أو الكسلان/ة + الخامل و حتى الغائب/ة و كيف أني سأشتاق لخصلة مميزة بكعكاته/ا.. أقصد كتاباته/ا و لكن كتابة ما يربو عن ال 79 سطرًا إضافيًا = معاناة كبيرة للجميع :)
فأحجمت.
---------------

أستودعكم الله. 

عذرًا إن لم أرد على تعليقاتكم. 

02‏/03‏/2013

أنس و أشياء أخرى


كنا خايفين يكون الولد عنده عقدة مع الجرابات! لأنو حياته متمركزة مع كومة جرابات .. بس الحمد لله ، طلع بس لأنو الدرْج تبع الجرابات عاجبه + بيقدر يوصله لأنو على طوله مش أكثر.. 

فقلت بلاش من صوره مع الجرابات و الدروج و نكتفي ب: 


لأ، مش فاضي اليوم.. خليها لبعدين
===================


مريول؟ طاقية؟ who cares! just give me the food

=====================================


say whaaaaaaaaaaaaaaaaaaat!
طبعًا هيام كانت ناسية تاخذ ال(مطرة) يومها و لو تعرف إنو أنس تجرّأ و لمسها = مش حيحصل طيّب :] 

* حلوة كلمة مطرة!  هات عاد بحبش ليش اختزلنا المطر بقارورة! 

============================


I can flyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyy, just blv in me,, let
me goooooooo :]

=====================

لاحظوا إنو عائلة الشيشاني تعرفت على الموز (أخيرًا) + على اختراع ال toaster + كيف إنو أنس صار عم بيشبهني أكثر و أكثر! 


=================

هذا المقطع من يوم أمس.. هو صعب الفهم على قدرات بعض الأشخاص! (الكل بيتلفت حول نفسه طبعًا الآن! ههههههههه) 

بس لاحظوا كيف أنس لابس شتوي .. بتاخذوا فكرة عن الجو! مع إنو شمس و كزا .. :(((((





ترجمة:
- جرابات: جوارب / socks 
- لأنو: لأنه (طيب اكتبها من الأول هيك!)
- مش: ليس / لست 
- لبعدين: لاحقًا
- بحبش: ابحث / نقّب
- كزا: ؟؟ (صعبة هذه)
- هيك: هكذا :P