Hello there! and welcOme

Ghiya Rushidat - Rouhani

31 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 26 رمضان

السلام عليكم

بصراحة لم يحدث شيء لطيف اليوم
!

ماذا عنكم/نّ؟


30 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 25 رمضان

السلام عليكم

صلحنا المكيّف اليوم (وأخيرًا)! ولقينا 
....




















حنخليهم للسحور .. شكلهم طيبين

:>O)

29 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 24 رمضان

السلام عليكم يا جماعة



فيديو قصير 


ظننته لطيفًا!










الإمام ------------------- أنس

المأمومان (المفروض!) ---------------- هنا + محمد  ابن أخي 




28 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 23 رمضان

السلام عليكم

في تمام الساعة السابعة و خمس دقائق بتوقيت محافظة جرش - الأردن، حدث التالي

صبي صغير، لا أظنه يجاوز الخامسة من عمره يمشي حاملًا أخته الصغيرة إلى باب البيت

موقف بسيط جدًا ولكنه استوقفني، حرفيًا، وكدت أترجل من السيارة وأتحدث معه/ما قليلًا



*طبعًا لا توجد صورة*

27 May 2019

26 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 21 رمضان

السلام عليكم

صباح اليوم ونحن (هنا وأنا) نتصفح الأخبار من على شاشة الكمبيوتر رأينا صورة وقالت هنا مباشرة 

إنه يشبهك للغاية يا أبي
بالإنجليزية طبعًا! هنا ترفض الكلام بالشيشانية معاندة وقليلًا ما تتكلم العربية، للأسف


وللآن لم أجد موقفًا آخر لتدوينة اليوم فسأضع الصورة و... أستسلم 

:P


25 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 20 رمضان

من باب التغيير ولأنو الجو حر وما في أي آكشن فاليوم حتكون التدوينة مجرد سؤال واحد
































شكرًا غوغل



ثلاجتكم ملحقة؟ عالتبريد والتخزين والذي منو؟

:] 



24 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 19 رمضان

تحذييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييير

محتوى غير لائق




حاسس حالي برحلة لصيد السمك
!

الحرارة كانت بالفعل لا تحتمل اليوم



23 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 18 رمضان

السلام عليكم ورحمة الله

استراحة محاربة هو عنوان لطيفة اليوم


(أحيانًا لا أصدق أنها لدينا منذ أكثر من عام)

!


 الصورة كانت يوم الثلاثاء الماضي *



22 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 17 رمضان

السلام عليكم

لا لطائف اليوم باستثناء أني أحضرت بعض القطايف الجاهزة (عدد 7) ول يأكل منها أحد غيري



لله درّي
:-]



 

21 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 16 رمضان

السلام عليكم جميعًا 

هذا الموقف البسيط حدث أمس وليس اليوم ولكن الغش على بلوغر مسموح 
(برجاء راجع/ي شروط واحكام الاستخدام  55- ب)


المهم، هنا كانت تدندن ومن ضمن ما تقوله 

Food FM

بدلًا من 

Mood FM

وهي إذاعة محلية أردنية أستمع (وأجبر كل من في السيارة) على الاستماع إليها 
:P

هذه كانت أول مرة أسمع ال(خربطة) هذه من هنا وأخبرتنا هيام أنها تقوم بذلك منذ زمن ليس بالقصير 
:)


وبس

-----------------------------------------------------------------------

في الطريق إلى جرش، مكان عملي، لا توجد إذاعات واضحة إلا هي + مونتي كارلو الدولية بالمناسبة



20 May 2019

تأملات رمضانية - حدث في: 15 رمضان

السلام عليكم

كنت في المسجد، صلاة الظهر، وأثناء أداء السنة كانت هناك
.
.
.
.
.
.
.



دعسوقة (بالفصحى) أو (أم علي) بين قدمي

حاولت أن أخرجها داخل منديل ولكنها كانت قد اختفت


و...... بس

:)

 

19 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 14 رمضان

السلام عليكم

صورة يتيمة تنْبؤ بفحوى لطيفة اليوم



بصراحة مُرّة كثيرًا! أكثر (نسبة) جربناها كانت 88% .. أظن هذه تصلح ل(صنع) شوكولاه وليس ك(شوكولاه) ! جربتها مع التمر وكانت مقبولة

سأجربها مع بسكوت (ما) في القريب العاجل وأرى 
----------------------------

كيف هي تجاربكم مع الشوكولاه السوداء الغامقة؟؟؟

18 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 13 رمضان

سلام الله عليكم ورحمته وبركاته

فزورة / حزيرة بسيطة للطيفة اليوم



ما هذا؟؟





لا ليس ثومًا!



الجواب 



اليوم خلعنا لأنس سنيْن اثنيْن! أحس أنه يشبه بعض الممثلات المعاصرات 

:P



17 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 12 رمضان

السلام عليكم

مع إنو لسا اليوم ما خلص بس أظن لقيت لطيفة اليوم.. بعد صلاة الجمعة وبعد خروج معظم الناس وبقاء القليلين ممن يقرؤون سورة الكهف أو يرتاحون قليلًا تحت أجهزة التبريد و..و .. كان هناك صبي صغير، أظنه لا يتجاوز السادسة، يصلي وليس حوله أحد. كان يصلي بخشوع -برأيي- ، خشوع ممزوج بالبراءة. انتظرت حتى انتهى ومشينا سويًا نحو الباب الخارجي للمسجد. توقعت أن أرى والده أو أخاه بانتظاره ولكنه ببساطة لبس نعليه وكان يهمّ بالمغادرة. سلّمت عليه فمدّ يده على استحياء ورد السلام بصوت خافت. 

كنت أودّ أن أقول له أني أعجبت بطريقة صلاته وأن أسأله عن اسمه و.. و.. ولكني تذكرت أنه صبي صغير فآثرت ألا أزعجه أو أسبب له أي حرج فذهبت في طريقي وذهب في طريقه

طريقة صلاته ولباسه كانت مزيجًا لطيفًا بصراحة

و.. فقط! :) هذا هو موضوع اليوم


أتمنى لكم/نّ إفطارًا شهيًا ومغذيًا


نراكم/نّ 

 

16 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 11 رمضان

السلام عليكم

بصراحة لا لطائف اليوم! كلهم بصويلح -حتى سمسم!- وأنا وحيد وحيييييييييييد


*موسيقى درامية في الخلفية*


15 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 10 رمضان

سلام الله عليكم

مقطع فيديو هو محتوى تدوينة اليوم من اللطائف. هو من قبل رمضان بصراحة حيث كان المدعو أنس متحمسًا للصوم (لغاية الآن صام 5 أيام أو 6، لست متأكدًا) وكان هناك إبداعات أخرى على الحائط ولكنها اختفت أو اضمحلّت أو أًكلت .. لا ندري

:P



14 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في 9 رمضان

السلام عليكم

بصراحة لم يحدث شيء أشارك به لليوم، اللهم إلا أنني أنهيت تدريس مساق لطلبة في دبي وكان كلامهم في المحاضرة الأخيرة مشجعًا ومهذبًا 
:)




13 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 8 رمضان

السلام عليكم

بصراحة لا توجد لطائف محدّدة في هذا اليوم ولكن أثناء طريق العودة اشتريت بعضًا من .... كونافة (كما تلفظها هنا) 

الصورة حقيقية وليست تعبيرية! طبعًا الجزء ال(مفقود) منها أنا التهمته كوني غير صائم + لأغراض ضبط الجودة لكيلا يغضب البقية إن كانت الكنافة غير طيبة 



لله درّي كم أضحّي



--------------------------------------------
على الهامش: لم نذق القطائف / القطايف بعد في رمضان

 

12 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في 7 رمضان

السلام عليكم
اليوم هاتفي من غلاسكو صديقي و أخي
عبدالعزيز.. طالب دكتوراه في كلية الأعمال وهو الآن بانتظار موعد مناقشة رسالته
 استذكرنا أيام الدراسة والأحاديث في المكتبة وساعات النهار الطويلة في شهر رمضان
[ أذان المغرب هناك في حدود التاسعة والنصف هذه الأيام ]

مكالمة جميلة كانت..الله يوفقه ويهدي باله

دعواتكم لعبدالعزيز بظهر الغيب
لو سمحتم

11 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 6 رمضان

السلام عليكم
 
لم تكن هناك أحداث "لطيفة" بشكل خاص اليوم ولكن ربما ملاحقة سمسم (مين سمسم!) لدبور داخل البيت كان شيئًا لطيفًا خصوصًا وأن أنس وهيام كانا خائفين قليلًا 
 
 
----------------
 
سمسم هي قطتنا التي جلبناها بعمر أقل من شهر يوم 30 شعبان الماضي 
:) 


 
 

10 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 4 + 5 رمضان

السلام عليكم 
اليوم بطل التدوينة هو أنس
 أمس قال شيئًا مضحكًا متعلقًا بشرائنا "سنيورة"  التي يحب أكلها كثيرًا
oh daddy you took me to
 جنة
ولكن لم أستطع إدراجها في تدوينة
واليوم قام بعمل أشكال من قطع الليجو 
فوضى عارمة!
والمفروض أنها تمثل شعار موقع يوتيوب
والذي باللون الأخضر لأن لوني المفضل هو الأخضر 
:)
 

9 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 3 رمضان

السلام عليكم

أثناء (الترويحة) من الدوام  وفي شارع فرعي ضيق، وعلى مسربيْن، يسع بالكاد لسيارتيْن، قام سائق قادم من الجهة المقابلة لي بالتلويح بيده من خارج نافذته وبشكل متكرر مع أنه بعيد بعض الشيء عني. في البداية ظننت أنه "مستاء" من قيادتي أو ما شابه لأن الطريق ضيق كما أسلفت بعض الشيء وفيه بعض التعرجات حتى نصل نحو الشارع الرئيسي أو ربما لسرعتي الزائدة (لم أك مسرعًا بصراحة ولكن ربما لأن السائق كبير في العمر وظن أنني أقود بسرعة كبيرة مقارنة بالسرعة المطلوبة للشارع) 

هذه هي الأفكار التي جاءتني في هذا الموقف البسيط ولكن بعض أقل من دقيقة وجدت أن هناك حادث سير أمامي وأن الرجل كان ببساطة يحاول تنبيهي و تحذيري منه لأن هناك تعرجات في الطريق وقد أتفاجأ من وجود سيارات مركونة وسيارة إسعاف وسيارة إطفاء أيضًا في الشارع الضيق

موقف أحسسته لطيفًا بصراحة

 ----------------------------------------------------
 الحمد لله الحادث كان بسيطًا ولم يبدو أن هناك إصابات (أتمنى ذلك)  وللمفارقة كان الحادث بين سيارة وبين حافلة لباص الجامعة
!

  

7 May 2019

لطائف رمضانية - حدث في: 2 رمضان

السلام عليكم،

اليوم وبعد الفراغ من صلاة المغرب كان هناك شخصان ومعهما أكياس كثيرة ومن ضمنها أكياس فيها طعام. ذهبا إلى واحدة من زوايا المسجد وباشرا في إفطارهما. 

وكل ما مر بقربهما أحد ألحّا عليه في مشاركتهما الإفطار ولو بجزء منه. كلامهما كان خال ٍ من التكلّف والمجاملة وأظن جميع من مر بهما (لم نك أكثر من 30 - 40 شخصًا في المسجد) أحس بذلك. 

موقف بسيط وجميل.


لطائف رمضانية - حدث في: 1 رمضان

السلام عليكم جميعًا وأعاننا الله على استقبال الشهر الفضيل أحسن استقبال

قرّرت -زي اللي عنجد- ذكر بعض اللطائف الخفيفة في هذا الشهر

في اليوم الأول -أمس- وأثناء صلاة العشاء كان هناك رجل ومعه طفلاه، صبي وبنت. البنت كانت بجانبي أثناء الصلاة. المهم.. أثناء سجود الأب وتأخرّه في الاعتدال من السجود تقوم بتنبيهه ومحاولة جذبه للأعلى 
:)

البنت لا يزيد عمرها بتقديري عن ال 6 أعوام وعيناها تشعّان بالشقاوة 
:)



انتهت اللطيفة الأولى


نراكم




5 May 2019

مش عارف


 بعد التفجيرات في نيوزيلاندا والتفجيرات في سيريلانكا وتبنّي تنظيم الدولة الإسلامية للهجمات في الأخيرة كانتقام للأولى بتيجي أسئلة عويصة واستنكارية وغير مريحة و..و.. 

ومنها أنه هل هذه ال(خلايا النائمة) أو ربما المجهّزة بهذا الكم والنوع من التحضيرات لبقيام بمثل هذه التفجيرات ستبقى لمدة طويلة؟ وهل هناك سلسلة لا نهائية حتمية في هكذا عالم قادم من هذه الشاكلة؟ وهل كل نظريات المؤامرة فارغة من المنطق وهل .. وهل .. 

 معقول "انتقامًا" بالفعل؟ وكيف يسوّغونه داخل رؤوسهم؟ وبهذه السرعة وبهذا الحجم؟ 


فقط هلوسات!! هلوسات ولكن مُعاشة بتكرار مخيف غير مريح