30‏/07‏/2012

قبل فترة، استعار والدي جهاز المحمول "اللابتوب"  (الترجمة: حاسب آلي/حاسوب حضني تغيظني و أمقتها بالمناسبة)
من ال 10 صباحًا لغاية ال 2.30 ظهرًا ، هذا + تدوينة وفاء جعلاني أعيد التفكير بمسألة تؤرّق! بصراحة تؤرٌق كثيرًا
فجأة توقفت الحياة جزئيًا !
سهمت بمسألة الحدود الفاصلة بين عالم السايبر و عالم ال (سمّوه ما شئتم) :) و أحسست أني أحمّل الأمور فوق طاقتها و بنفس الوقت أنّ الحياة تنغلق على ذواتنا بأكثر من مجال/طريقة.
أيهما افتراضيّ و أيهما واقعيّ؟  ليس الجواب سهلًا على فكرة!
أعرف أشخاصًا لم يروا أهاليهم (يقطنون كلهم بنفس المدينة!) و لا إخوانهم/أخواتهم بعد خلال الشهر الفضيل و لكن يتواصلون مع المواقع الاجتماعية ساعاتيًا ( كل ساعة يعني) :) 

هناك 14 تعليقًا:

  1. يا ريت في اشي يريحنا من كل الانترنت

    ردحذف
    الردود
    1. رحلة بحرية إلى البهاماز! :)))

      حذف
    2. لا في حشرات كتيره عندهم في الغابات والاشياءات يلي بتمشي
      يوما بخاف

      وبالنسبة لموضوعك نعم في اشياء كتير سخيفة لو بدي اشبهها بحكيلك زي اكسسوارات الموبايل
      خلص معك موبايل شغال والحمد لله لشو التعليقة والكوفر واللزقة يلي بتضوي ازا قرب يوصلك مسج والرنات الخرافيية والالكفرات الملونة؟
      هاي الشغلات بتخليك تكره الموضوع نفسه او تنظرلها نظرة سلبية
      بس في المقابل انتا بدك تفكر بينك وبين حالك شو يلي بناسبك وبالمقابل ما بطغى عن ذاته وما بصير زيادة عن حده
      لما تحدد لنفسك خطوط معينة وشوية مبادئ كل شي بصير واضح
      اما الناس التانية خليها عايشة في غيابات الجب سارحة زي الطرش في المراعي
      وعلى قولة المصاروة لا البرسيم بيقل ولا البهايم بتشبع مع الحشيمة للجميع وفرق التشبيه

      حذف
    3. حشراتهم أحسن من بني آدمين عنا!

      "ولا البهايم بتشبع" = بالفعل!

      حذف
  2. هما عالمان متوازيان

    لن يلتقيان...

    العالم الافتراضي " من خلال الشبكة.."
    أصبح جزء لا يمكن الاستغناء عنه
    ويؤثر في عالمنا الواقعي بشكل كبير
    ويزاد هذا التأثير يوما بعد يوم

    ردحذف
    الردود
    1. أظن التوازي غير عادل يا زينة!

      عالم الشبكة طاغ ٍ و بشدة

      حذف
  3. التواصل وصلة الرحم صففتان ترفعان من انسانية الانسان دون غيره من المخلوقات والحمد لله ان مكننا التطور من عدم بذل الجهد

    ردحذف
    الردود
    1. و لكن هل هي على حساب التواصل الأكثر أهمية و إلحاحًا؟ :)
      أرجو ألا يكون ذلك مسارنا

      حذف
  4. السلام عليكم

    شتان بينهما !
    العالم الافتراضي اختصر لنا جهد البحث عما يناسبنا ويعجبنا حتى ولو كان يبعد عنا بأميال قاصية.. فجذبنا وحظي باهتمامنا
    لكن العالم الواقعي بكافة تفاصيله الجميلة وغير الجميلة:) يجعل المشاعر والتصورات أقرب وأصدق..
    هذا لا يمنع أن القلم من شأنه أن يوصل ما لا يوصله التواصل الإنساني الواقعي في أحيان كثيرة..
    الموضوع متشعب :)

    ردحذف
    الردود
    1. شتان + هناك طغيان لواحد على الآخر! :(

      و الموضوع شائك بكل تأكيد لوجود و تعقد العناصر التي تحدّد لم ننساق للعالم الافتراضي (لهذه الدرجة) على حساب العالم "الحقيقي" :)

      حذف
  5. هو الواحد مش ملحق تويتر و فيس بوك و الا الواتس اب و غيروا كتير
    بس عجبتني فكرة واحدة من الدعايات اللي بيحطوا موبايلاتهم و كل الاجهزة بسلة
    قبل ما يتجمعوا ببيت العيلة على الباب :)
    و على فكرة كتير ناس بعرفهم صاروا يطبقوا هادا النظام و اي مكالمة ضرورية بتتحول لتلفون البيت ....
    فكرة حلوة
    بش شغل القطعة و عدم شوفة الاهل ما بتحددها الاجهزة لا
    بيحددها ترابطهم كمان فبلا ما نلوم التكنلوجيا على كل شي
    تحية و رح طير على الرابط اللي حطيتوا لاقرا التدوينة

    ردحذف
    الردود
    1. فيسبوك = مقاطعه أنا :)
      واتس أب = سامع بهالاسم بس مش متأكد وين :)

      عجبتني (السلة) :)
      بدنا سلاااااااااااااااااااال كثيرة بصراحة

      التكنولوجيا = وسيلة و قد لا تكون السبب الأوحد و لكن تأثيرها طاغ!

      حذف
  6. في ناس بكونوا بعاد عن أهلهم فالتكنولوجيا بتساعدهم يتواصلوا مع أهلهم،
    أو ناس تانيين بالغربة وأقاربهم في بلد تانية فبتكون التكنولوجيا هي المتنفس الوحيد لهم للتواصل مع أشخاص=بني آدميين حتى لو من وراء الشاشات.

    ردحذف
    الردود
    1. هذا من حسنات التطور في الاتصال، أكيد :)

      حذف