08‏/12‏/2010

استكمال للواجب - بح بح

لأني أخذت X أحمر قد الليل بالواجب تبع الذكريات من ويسبر، فبدي أحاول أعوّض!

قبل حوالي شهرين كنا شاريين لهيام بالونة من تبعون الهيليوم
مين ينزلني :(


MEET MS. STRAWBERRY GIRL


المهمّ ، علق البالون في/على سقف الغرفة و نادتني هيام و طلبت مني المساعدة (بكلماتها: هيثم، البلون بدو "النجدة ساعدوني" / آه بتناديني باسمي! يا للفضيحة :p)

المهمّ ، بعدها بشوي بتقلي: (بابا "رجعت بابا، الحمد لله" البلّون صار فيه زي لما رجعنا من الباي و صار بح بح .. بس إنت قدرت تجيب هذا البلّون و هداكا لأ)

طبعا ً أنا فكرت أم عمر و صويحباتها المشعوذات طرقو البنت عين! هيههيييي

بس تذكرت و عرفت شو قصدها

- لما أم هيام و هيام لحقوني عالسعودية طلعتهم مشوار مرة بسيارة زميل لإلي و أخذتهم على المول الوحيد (المعتبر) هنا :)

و كنا اشترينا لهيام بالون و لما وصلنا البيت (الساعة 11.30 لأنو على ال11 المول بيسكّر!)
نزّلت هيام من السيارة و كان بإيدها البالون و فلتته فجأة فطاااااااااااااااااار و طاااااااااااار و بتوقع إنو وصل المريخ الآن :D
طبعا ً هيام عمرها وقتها سنتين و شهرين! و ما بتعرف تحكي جمل ، اللهمّ كلمات بسيطة ... و صارت تبكي و تحكي: "بح بح" و ظلت و الله طول اليوم الثاني و هية بتأشر بإيدها لفوق إنو البلّون طار! و تقول: بح بح  :(

أم هيام بتحكي إنو لأ، الحادثة كانت السنة الماضية و ليس قبل سنتين بس أنا متأكد لأنو
بتذكر منيح متى استعرت السيارة و إني رجعتها صباح اليوم الثاني و كان يوم عطلة "جمعة"

جد غريب شغلة الذاكرة، صح!

* شكرا ً لتعليقاتكم جميعا ً على الإدراج السابق و قد رددت عليها جميعها.... خطر لي أسأل بس: ليش بنتذكر -على ما يبدو- الأشياء البائسة الأليمة فقط أو فلنقل أكثر! :(

هناك 11 تعليقًا:

  1. Because usually(and especially for kids)an emotional shock preserves the memory very well,this is why children usually forget their worst physical injuries but always remember emotional ones
    and this is why when a child suffers an emotional shock it usually somehow marks in his character forever
    I watched that once on some documentary..it is kinda good because when they question kids who were victims of child abuse about what happened to them they remember every detail very well.

    ردحذف
  2. الله يخليلكم إياها و يحميها، المهم إنك هلأ البطل المنقذ عندها، في الأول لما كانت فاقدة الأمل منك إنك تعيد البالونة كانت تناديك "هيثم" و لما طلعت البطل المنقذ صارت تناديك "بابا".
    ;-)

    ردحذف
  3. مطرو: بس هذا ما بيفسر ليه ما بنتذكر الأشياء المفرحة و السعيدة، صح؟ ليه بتذكر "الصدمة" المؤلمة أكثر + أعمق؟ و بس؟

    ردحذف
  4. صالح: بلش يحللها صالح :=) ، بمزح أكيد

    بس تعرف، أنا اللي "بطالبها" من و هي صغيرة تناديني باسمي! كثير ناس لاموني بس بشوف إنو أفضل...
    يسلمو على الكلام اللطيف و عقبالك (و اللا متزوج و مخلف؟ اعترف!) :]

    ردحذف
  5. meen allak enna ma bnetzakar ashia2 mofre7a...aslan ana mo3zam zekraiat 6foolty mofre7a el 7mdellah

    ردحذف
  6. صويحباتي بسلمن ع شعوذاتك الشيشانيه,, مشهورين إنتو أصلاتن يا عموووو الشيشاني

    الله يخليها الهيومه,, وتضل تناديك بإسمك المجرد,,
    غريب هالإحساس,,كإنهم أصدقاء مش أبناء

    وسنحك,, ماشي
    بكررررررهك


    صباح الخير ل إمبارح ..

    ردحذف
  7. أم عمر: بس إنتو أهل الخبرة و الاختصاص - سمك زينة إحنا في بحركم الشعوذي :]]]]

    و يااا صباااح الخيرات :)

    هيام قربت على 4 سنين! خلص لازم أصاحبها ، لوول

    ردحذف
  8. حلو التشبيه,, قال سمك زينه:)
    بتزاكر من ورانا وإلا إيييييييييه


    مهو إزا ما بتصاحبها,, بتعمل شله ضدك مع إمها
    لحق حالك انا بقول

    هاد عموره وهيومه أجيال
    الله يخليك ياها يارب

    ردحذف
  9. ما شاء الله طالعه فتحه لوالدتها :)

    ربنا يخليلكم اياها و يخليكم الها

    بس علشان هيوم....صح كبير و نجمتين و احسنت :)

    ردحذف
  10. أم عمر: من مصطلحات الزرقاء العتيدة - بتيجي مع الولادة هاي، ما بدها مذاكرة :)

    ويسبر: قصدك إشي لا سمح الله مثلا ً ؟ "لأ" / أهااااا ... فكرت لأنو! :p

    نجمتين ... بس! هيهيهيهيييي

    ردحذف